عالم من الإبداع

 

    

آخر 15 موضوع
وحْدِي سأحْرسُ بسْمةَ الموناليزا : شعر: محمّد بوحوش – توزر- تونس           »          أُجاجٌ بعد شهْد           »          حلْمٌ على كحْلْ           »          قوّني في شهرك الكريم           »          محاكمة حب           »          لوَّنتني من لماها           »          عقاربُ ساعاتكْ           »          أمَلي تبقى إليَّ مُنى           »          أناي           »          << أمــــا...>>           »          << إلاَّ أن تخــــــــــــوني..>>           »          حين يتحكم الآيفون           »          كلّما زادَ سرُّهُ كان آسِرْ           »          أو ما يكفي رسول الله نهرا           »          طهرٌ من نهر رسول الله



حصريات المنتدى

                                            

العودة   شبكة قامات الثقافية > قامات الفكرية الثقافية > مقهى الأدباء > هايد بارك

رد
قديم 05-01-2015, 11:10 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد السعن

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 1201
المشاركات: 809 [+]
بمعدل : 0.22 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد السعن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : هايد بارك
Question با الله انقذوا اليمن... مصر لن تكرر خطا عام 62

, تحدث أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء فؤاد الصلاحي في الجلسة الثانية للندوة بعنوان "ديناميات الصراع الداخلي في اليمن"، وأكد أن الخطر الأكبر على أي حوار وطني مستقبلي في اليمن هو أن ينحصر في القوى السياسية التي أخفقت سابقا, وشاركت في صناعة الأزمة الحالية.
وقال إن تحكم القوى السياسية اليمنية التقليدية بمسار الثورة كان وراء التعثرات المتتالية للحوار الوطني وخريطة طريق المبادرة الخليجية، ومكّن القوى المضادة ممثلة في جماعة الحوثي والموالين لصالح من التمدد.
أما عضو مؤتمر الحوار الوطني والقيادي في الثورة الشبابية اليمنية عبد الله بن هذال فقال إن المؤسسة العسكرية اليمنية بتركيبتها الحالية لن تحقق لليمن استقرارا لأن صالح بناها على أسس مناطقية وعشائرية، إذ هيمنت عائلته على مفاصل صنع القرار فيها.












عرض البوم صور خالد السعن   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2015, 06:33 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد السعن

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 1201
المشاركات: 809 [+]
بمعدل : 0.22 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد السعن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد السعن المنتدى : هايد بارك
افتراضي

ثورة 26 سبتمبر أو حرب اليمن أو حرب شمال اليمن الأهلية هي ثورة قامت ضد المملكة المتوكلية اليمنية في شمال اليمن عام 1962 وقامت خلالها حرب أهلية بين الموالين للمملكة المتوكلية وبين المواليين للجمهوريّة العربية اليمنية واستمرت الحرب ثمان سنوات (1962 - 1970). وقد سيطرت الفصائل الجمهورية على الحكم في نهاية الحرب وانتهت المملكة وقامت الجمهورية العربية اليمنية. بدأت الحرب عقب انقلاب المشير عبد الله السلال على الإمام محمد البدر حميد الدين وإعلانه قيام الجمهورية في اليمن. هرب الإمام إلى السعودية وبدأ بالثورة المضادة من هناك.

تلقى الإمام البدر وأنصاره الدعم من السعودية والأردن وبريطانيا وتلقى الجمهوريين الدعم من مصر جمال عبد الناصر. وقد جرت معارك الحرب الضارية في المدن والأماكن الريفية، وشارك فيها أفراد أجانب غير نظاميين فضلاً عن الجيوش التقليدية النظامية.

أرسل جمال عبد الناصر ما يقارب 70,000 جندي مصري وعلى الرغم من الجهود العسكرية والدبلوماسية، وصلت الحرب إلى طريق مسدودة واستنزفت السعودية بدعمها المتواصل للإمام طاقة الجيش المصري وأثرت على مستواه في حرب 1967 وأدرك جمال صعوبة إبقاء الجيش المصري في اليمن.

انتهت المعارك بانتصار الجمهوريين وفكهم الحصار الملكي على صنعاء في فبراير 1968 وسبقها أيضاً انسحاب بريطانيا من جنوب اليمن وقيام جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية.












عرض البوم صور خالد السعن   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2015, 06:33 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد السعن

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 1201
المشاركات: 809 [+]
بمعدل : 0.22 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد السعن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد السعن المنتدى : هايد بارك
افتراضي

ثورة 26 سبتمبر أو حرب اليمن أو حرب شمال اليمن الأهلية هي ثورة قامت ضد المملكة المتوكلية اليمنية في شمال اليمن عام 1962 وقامت خلالها حرب أهلية بين الموالين للمملكة المتوكلية وبين المواليين للجمهوريّة العربية اليمنية واستمرت الحرب ثمان سنوات (1962 - 1970). وقد سيطرت الفصائل الجمهورية على الحكم في نهاية الحرب وانتهت المملكة وقامت الجمهورية العربية اليمنية. بدأت الحرب عقب انقلاب المشير عبد الله السلال على الإمام محمد البدر حميد الدين وإعلانه قيام الجمهورية في اليمن. هرب الإمام إلى السعودية وبدأ بالثورة المضادة من هناك.

تلقى الإمام البدر وأنصاره الدعم من السعودية والأردن وبريطانيا وتلقى الجمهوريين الدعم من مصر جمال عبد الناصر. وقد جرت معارك الحرب الضارية في المدن والأماكن الريفية، وشارك فيها أفراد أجانب غير نظاميين فضلاً عن الجيوش التقليدية النظامية.

أرسل جمال عبد الناصر ما يقارب 70,000 جندي مصري وعلى الرغم من الجهود العسكرية والدبلوماسية، وصلت الحرب إلى طريق مسدودة واستنزفت السعودية بدعمها المتواصل للإمام طاقة الجيش المصري وأثرت على مستواه في حرب 1967 وأدرك جمال صعوبة إبقاء الجيش المصري في اليمن.

انتهت المعارك بانتصار الجمهوريين وفكهم الحصار الملكي على صنعاء في فبراير 1968 وسبقها أيضاً انسحاب بريطانيا من جنوب اليمن وقيام جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية.












عرض البوم صور خالد السعن   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2015, 08:10 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد السعن

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 1201
المشاركات: 809 [+]
بمعدل : 0.22 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد السعن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد السعن المنتدى : هايد بارك
افتراضي

قامت المملكة المتوكلية اليمنية عام 1918 بقيادة الإمام يحيى حميد الدين. كانت مملكة منغلقة على العالم وتبنى سياسة إنعزالية خوفاً من أن تسقط بلاده لسلطة القوى الإستعمارية المتحاربة عقب الحرب العالمية الأولى وبالذات إيطاليا وبريطانيا وكذلك لإبعاد المملكة عن التيارات القومية التي ظهرت في المنطقة العربية تلك الفترة وساعده في ذلك أن جل المجتمع اليمني على أيامه كانو من المزارعين يعيشون في قرى مكتفية ذاتيا. منع الإمام يحيى السفارات والبعثات الدبلوماسية من دخول البلاد وأي زائر أجنبي كان بحاجة إلى إذن شخصي منه أسس الإمام يحيى حميد الدين حكماً ثيوقراطيا زيدياً تجاهل أبناء المذاهب الأخرى مثل الشافعية والإسماعيلية واعتبر يهود اليمن ذميين ظهرت حركات معارضة للمملكة بعضها نتيجة احتكاك تيارات فكرية معينة بالخارج مثل محمد محمود الزبيري وبعضها إعتراضا على نية الإمام يحيى توريث ابنه أحمد بن يحيى، وكان عبد الله الوزير من أبرز معارضي التوريث وانتخب إماما دستوريا ليقود ثورة الدستور عام 1948.قُتل الإمام يحيى خلالها وتمكن ابنه أحمد من انقاذ المملكة.

وفي 31 مارس عام 1955، حدث انقلاب قام به المقدم أحمد يحيى الثلايا. وقد قام المقدم أحمد بقيادة فرقة من الجنود لمحاصرة الإمام في قصره في مدينة تعز. وطالبوا الإمام تسليم نفسه وهو ما حدث. وقد اختلف قادة الانقلاب فيما بينهم على مصير الإمام. فبعضهم اقترح قتله. والبعض الآخر اقترح أن يستبدل به أخيه الأمير سيف الله عبد الله. وفي أثناء ذلك قام الإمام بفتح خزائن قصره واشترى جنود الثلايا. كما قامت سيدات الأسرة المالكة بقص شعورهن ووضعوها في أظرف وأرسلوها إلى القبائل وكتبوا لهم "يا غارة الله بنات النبي". فهجمت القبائل على تعز وفشل الانقلاب.( أنظر انقلاب 1955 )

وفي صيف عام 1959، سافر الإمام أحمد إلى روما للعلاج من التهاب المفاصل الرثياني. فاعتقد البدر أنها نهاية أبوه. فقام بإنشاء مجلس نيابي برئاسة القاضي أحمد الصياغي. كما قام بإلقاء خطاب ضد الإمام في احتفال للجيش اليمني. فثار أفراد الأسرة الحاكمة ضد البدر مما دفعه للاستعانة بالقبائل لإخماد ثورتهم. ورغم أن عيون البدر في روما تخبره أن أبوه يحتضر. إلا أن الإمام أحمد أفاق من مرضه ورجع إلى اليمن وقام بإلغاء كل ما قام به البدر من إصلاحات. كما أمر باسترجاع الأموال والسلاح التي أعطاها البدر للقبائل التي أيدته في الإصلاحات. وهرب شيوخ القبائل إلى السعودية ولكن الملك سعود بن عبد العزيز ضمنهم عند الإمام أحمد. ولما رجعوا، أعطاهم الإمام لابنه البدر فقام بذبحهم ترضية لأبيه. وكانت هذه الحادثة دليلاً للذين عقدوا الآمال على البدر أنه لا يختلف كثيراً عمن سبقوه. ( أنظر تمرد مشائخ حاشد 1959 )

وعندما قتل الإمام أحمد في 19 سبتمبر عام 1962خلفه ابنه الإمام البدر في الحكم. وكان قرار تعيين عبد الله السلال قائداً للحرس الملكي من أولى القرارات التي اتخذها الإمام.












عرض البوم صور خالد السعن   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2015, 08:11 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خالد السعن

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 1201
المشاركات: 809 [+]
بمعدل : 0.22 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد السعن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد السعن المنتدى : هايد بارك
افتراضي

قامت المملكة المتوكلية اليمنية عام 1918 بقيادة الإمام يحيى حميد الدين. كانت مملكة منغلقة على العالم وتبنى سياسة إنعزالية خوفاً من أن تسقط بلاده لسلطة القوى الإستعمارية المتحاربة عقب الحرب العالمية الأولى وبالذات إيطاليا وبريطانيا وكذلك لإبعاد المملكة عن التيارات القومية التي ظهرت في المنطقة العربية تلك الفترة وساعده في ذلك أن جل المجتمع اليمني على أيامه كانو من المزارعين يعيشون في قرى مكتفية ذاتيا. منع الإمام يحيى السفارات والبعثات الدبلوماسية من دخول البلاد وأي زائر أجنبي كان بحاجة إلى إذن شخصي منه أسس الإمام يحيى حميد الدين حكماً ثيوقراطيا زيدياً تجاهل أبناء المذاهب الأخرى مثل الشافعية والإسماعيلية واعتبر يهود اليمن ذميين ظهرت حركات معارضة للمملكة بعضها نتيجة احتكاك تيارات فكرية معينة بالخارج مثل محمد محمود الزبيري وبعضها إعتراضا على نية الإمام يحيى توريث ابنه أحمد بن يحيى، وكان عبد الله الوزير من أبرز معارضي التوريث وانتخب إماما دستوريا ليقود ثورة الدستور عام 1948.قُتل الإمام يحيى خلالها وتمكن ابنه أحمد من انقاذ المملكة.

وفي 31 مارس عام 1955، حدث انقلاب قام به المقدم أحمد يحيى الثلايا. وقد قام المقدم أحمد بقيادة فرقة من الجنود لمحاصرة الإمام في قصره في مدينة تعز. وطالبوا الإمام تسليم نفسه وهو ما حدث. وقد اختلف قادة الانقلاب فيما بينهم على مصير الإمام. فبعضهم اقترح قتله. والبعض الآخر اقترح أن يستبدل به أخيه الأمير سيف الله عبد الله. وفي أثناء ذلك قام الإمام بفتح خزائن قصره واشترى جنود الثلايا. كما قامت سيدات الأسرة المالكة بقص شعورهن ووضعوها في أظرف وأرسلوها إلى القبائل وكتبوا لهم "يا غارة الله بنات النبي". فهجمت القبائل على تعز وفشل الانقلاب.( أنظر انقلاب 1955 )

وفي صيف عام 1959، سافر الإمام أحمد إلى روما للعلاج من التهاب المفاصل الرثياني. فاعتقد البدر أنها نهاية أبوه. فقام بإنشاء مجلس نيابي برئاسة القاضي أحمد الصياغي. كما قام بإلقاء خطاب ضد الإمام في احتفال للجيش اليمني. فثار أفراد الأسرة الحاكمة ضد البدر مما دفعه للاستعانة بالقبائل لإخماد ثورتهم. ورغم أن عيون البدر في روما تخبره أن أبوه يحتضر. إلا أن الإمام أحمد أفاق من مرضه ورجع إلى اليمن وقام بإلغاء كل ما قام به البدر من إصلاحات. كما أمر باسترجاع الأموال والسلاح التي أعطاها البدر للقبائل التي أيدته في الإصلاحات. وهرب شيوخ القبائل إلى السعودية ولكن الملك سعود بن عبد العزيز ضمنهم عند الإمام أحمد. ولما رجعوا، أعطاهم الإمام لابنه البدر فقام بذبحهم ترضية لأبيه. وكانت هذه الحادثة دليلاً للذين عقدوا الآمال على البدر أنه لا يختلف كثيراً عمن سبقوه. ( أنظر تمرد مشائخ حاشد 1959 )

وعندما قتل الإمام أحمد في 19 سبتمبر عام 1962خلفه ابنه الإمام البدر في الحكم. وكان قرار تعيين عبد الله السلال قائداً للحرس الملكي من أولى القرارات التي اتخذها الإمام.












عرض البوم صور خالد السعن   رد مع اقتباس
قديم 05-10-2015, 07:47 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاماتي متميّز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نون سليمان

البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 1273
المشاركات: 880 [+]
بمعدل : 0.24 يوميا
اخر زياره : [+]
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نون سليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد السعن المنتدى : هايد بارك
افتراضي


طبختنا الجزيرة ملايين المرات
وإنت بالمنتدى ؟؟
مكرر الردود خير إن شاء الله


ن












توقيع :

NOON Channel - قناة نون | Facebook

عرض البوم صور نون سليمان   رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

تصميم و وتركيب انكسار ديزاين

جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 11:13 AM.




Powered by vBulletin Version 3.7.3
جميع الحقوق محفوظة لشبكة قامات الثقافية 2008
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009